اليوم العالمي للطالب

2012-07-18 11:34:07

  بحلول يوم 17 نوفمبر من كل عام، يخلد طلاب العالم "اليوم العالمي للطالب" ذاكرة النضالات التي خاضتها الحركة الطلابية ضد الاحتلال النازي الألماني واستشهاد الطالب المناضل (جان أو بلاتيل) على إثر مسيرة طلاب مدينة براغ (عاصمة تشيكوسلوفاكيا سابقا) في 13 نونبر 1939. وأمام تصاعد النضالات الطلابية واتساع مجالها أغلقت كافة المعاهد ومؤسسات التعليم العالي بل أقيمت مجازر رهيبة حيث أعدمت قوات الاحتلال الألماني تسع معتقلين وقامت بترحيل 1200 طالبا إلى معسكرات الاعتقال النازية وتصفيتهم جماعة في 17 نونبر 1939. هكذا أعلنت الحركة الطلابية 17 نونبر يوما عالميا للطالب ليصبح بعد الحرب العالمية الثانية يوما عالميا للنضال بقيادة الاتحاد العالمي للطلاب ضد الحروب الإمبريالية ومن أجل السلم والعدالة والحرية والتضامن والتحرر من الاستعمار
 

احتفال باليوم العالمي للطالب
 

  إن شباب النهج الديمقراطي وهو يشارك طلاب العالم إحياءهم لهذه الذكرى في عالم يعج بالحروب الإمبريالية الواسعة الانتشار سعيا وراء فرض نظام عالمي جديد قوامه الاستغلال المكثف والسيطرة على ثروات الشعوب وخيراتها البشرية والطبيعية إرضاء للأطماع الإمبريالية العالمية ومؤسساتها المالية والشركات المتعددة الاستيطان، فيما تقابلها مقاومة شعبية عارمة في العراق وفلسطين والتواطؤ المكشوف للأنظمة الرجعية العربية والإسلامية

  فإننا، شبيبة النهج الديمقراطي، إذ نستحضر تضحيات الحركة الطلابية العالمية وضمنها النضالات التاريخية المجيدة لأ و ط م ضد السياسات الطبقية للنظام المغربي كنظام استبدادي مخزني ذو الحكم المطلق ومخططاته التصفوية لكل ما تبقى من مكتسبات جماهير شعبنا الكادح

   تحياتنا العالية لأرواح شهداء 17 نونبر في نضالهم ضد العنصرية والحروب الإمبريالية ومن خلالهم لأرواح كل شهداء أ و ط م وشهداء الشعب المغربي

  عاش اليوم العالمي للطلاب

  عاش نضال الحركة الطلابية في العالم و في كل أركان